Skip to main content

مقدمة

المَوضُوع: إنتِشَارُ بِشَارَةِ الإنجِيلِ فِي العَالَمِ أَجمَع

الكَاتِب: لُوقَا الطبيب الحبيب

التَّارِيخ: 65 م

كَاتِبُ سِفرِ أَعمَالِ الرُّسُل هُوَ لُوقا الطَّبِيبُ الحَبِيبُ الذِي كَتَبَ الإنجِيلَ الذي يحمل إسمه؛ وقد يُدعَى سِفرِ أَعمَالِ الرُّوحِ القُدُس لانَّ الإشَارَةَ إلى الرُّوحِ القُدُس فِيهِ تَتكَرَّرُ أكثَر مِن 50 مَرَّةً وغَالِبًا ما تَكُونُ مُرتَبِطَةً "بِمَعمُودِيَّةِ الرُّوحِ القُدُس"، و"الإمتِلاء مِنَ الرُّوحِ القُدُس"، و"قِيَادَة الرُّوح القُدُس".

نَرَى فِي هَذا السِّفر أَنَّ مَلَكُوتَ المَسِيحِ أَصبَحَ حَقِيقَةً واقعة مقبلة بَعدَ عَودَتِهِ القريبة. كانَ يَسُوعُ قَد وَعَدَ التَّلامِيذَ بِبَرَكَةِ الرُّوحِ القُدُسِ لِيُمَكِّنَهُم مِن إتمَامِ "المَأمُورِيَّةِ العُظمَى"، والرُّوح القُدُس المَوعُود بِهِ قَد حَلَّ بِقُوَّةٍ يَومَ الخَمسِين الذي يُعَدُّ يَومًا مُهِمًّا فِي الكِتَابِ المُقدَّس (خر 22:34؛ تث 16،10:16؛ 2أخ 13:8؛ أع 1:2، 16:2؛ 1كور 8:16).

نَجِدُ في أعمَالِ الرُّسُلِ استِمرَارِيَّةً لِسَردِ أَحدَاثِ الأَنَاجِيلِ الأَربَعَة، حَيثُ يُعتَبَرُ لُوقَا أَوَّلَ مُؤَرِّخٍ لِلسِّنِين المُبَكِّرَة لِعَصرِ المَسِيحِيَّة. سِفرُ أَعمَالِ الرُّسُلِ هُوَ جِسرٌ يَصِلُ الأَنَاجِيلَ الأربَعَة بالرَّسَائِل، كمَا وأَنَّهُ يُعَدُّ النَّصَّ الأسَاسِيَّ لِدِرَاسَةِ مَبَادِئِ العَمَلِ الإرسَالِيّ، والدِّفاع عَنِ الإيمَانِ المَسِيحِيّ، ودِرَاسَة عَمَل الرُّوحِ القُدُس وعَقائِدِ الدِّينِ المَسِيحِيّ. تَتَدَرَّجُ فِيهِ المَسِيحِيَّةُ في الأصحاحات (1-9)، حَيثُ يُعَدُّ بُطرُسُ الرَّسُولُ الشَّخصِيَّةَ الرَّئِيسِيَّة، وأُورُشَلِيمُ هي المَركَز، والبِشَارَة هِي أسَاسًا لِليَهُود. ثُمَّ في الأصحَاحَاتِ (11-15) نَجِدُ انتِقالاً عَقائِدِيًّا مِن عَهدِ النَّامُوس إلى عَهدِ النِّعمَة. كمَا نَرَى فِيهِ تَأجِيلَ وُعُودِ العَهدِ القَدِيمِ بالنِّسبَةِ لِلمُلكِ الدَّاوُدِيّ إلى مَا بَعدَ عَصرِ الكَنِيسة (أع 30:2-31 "أ"، 14:15-16). أمَّا فِي الأصحَاحَاتِ (16-28) فيُصبِحُ بُولُسُ الرَّسُولُ الشَّخصِيَّةَ الرَّئِيسِيَّة البارزة في نشر المسيحية، وأَنطَاكِيةُ هي العاصمة حيث سُمِّيَ أتباع المسيح "مسيحيين"، والخِدمَةُ هِيَ لليهود والأُمَمِ والعَالَمِ أَجمَع.

خلاص الرب يسوع للامم إنتشر أولاً بخلاص كرنيليوس على فم بطرس الرسول، ثم إمتد الى العالم أجمع برحلات بولس التبشيرية الثلاث، حيث يردد ثلاث مرات أنه يتوجه الى الامم: (1) في إنطاكية بيسيدية (أع 13: 46) ؛ (2) في كورنثوس (أع 18: 6) ؛ و(3) في بيته في روما (أع 28: 28)∙

يفتح أعمال الرسل مجال تَفجِيرِ طَاقَاتِ المُؤمِن ببَرَكَةِ الرُّوحِ القُدُسِ عَلَيه، ليعمل عجائب ويربح نفوس ويعمدها ويؤسس كنائس للرب يسوع المسيح، رب المجد.

يُمكِنُ تَقسِيمُ سِّفر أعمال الرسل إلى الأَجزَاءِ التَّالِيَة:
I- ثلاثةُ آلاف مُؤمِن جُدُد يَنضَمُّونَ إلى الكَنِيسَة: 1:1 - 41:2

II- تَبشِيرُ أُورُشَلِيمَ بِأَسرِهَا: 42:2 - 1:8

III- البِشَارَةُ السَّارَّةُ تَصِلُ إلى السَّامِرَة: 1:8 - 31:9

IV- الإنجِيلُ يَصِلُ إلى أَنطاكِيَة وسُوريَا بِأَسرِهَا: 32:9 - 24:12

V- الإنجِيلُ يَصِلُ إلى آسِيا: 25:12 - 5:16

VI- إنجيلُ يَسُوعَ يَصِلُ إلى أُورُوبَّا: 6:16 - 20:19

IIV- الإنجِيلُ يُكرَزُ بِهِ فِي رُومَا، عَاصِمَة العَالم آنذَاك. أخْبَارُ إنجِيلِ يَسُوعَ المَسِيحِ السَّارَّة تَصِلُ إلى العَالَمِ أَجمَع: 21:19 - 31:28

 

  • عدد الزيارات: 1546