Skip to main content

الأصحاح الحادي والعشرون

1- ج- تك 3:22، 24:50؛ عب 39:11 ملاحظة.

1- ح- تك 10:18.

2- خ- عب 11:11-12. قارن تك 1:25-2.

2- د- تك 14:18. قارن غلا 4:4.

3- ذ- قارن تك19:17.

إنجَابُ إسحَق

1وَافْتَقَدَ الرَّبُّ سَارَةَ كَمَا قَالَج وَفَعَلَ الرَّبُّ لِسَارَةَ كَمَا تَكَلَّمَح. 2فَحَبِلَتْ سَارَةُ وَوَلَدَتْ لإِبْرَاهِيمَ ابْناً فِي شَيْخُوخَتِهِخ فِي الْوَقْتِد الَّذِي تَكَلَّمَ اللهُ عَنْهُ. 3وَدَعَا إِبْرَاهِيمُ اسْمَ ابْنِهِ الْمَوْلُودِ لَهُ الَّذِي وَلَدَتْهُ لَهُ سَارَةُ«إِسْحَاقَ1،ذ».

5- أ- تك 17،1:17.

4وَخَتَنَ2 إِبْرَاهِيمُ إِسْحَاقَ ابْنَهُ وَهُوَ ابْنُ ثَمَانِيَةِ أَيَّامٍ كَمَا أَمَرَهُ اللهُ. 5وَكَانَ إِبْرَاهِيمُ ابْنَ مِئَةِأ سَنَةٍ حِينَ وُلِدَ لَهُ إِسْحَاقُ ابْنُهُ. 6وَقَالَتْ سَارَةُ: «قَدْ صَنَعَ إِلَيَّ اللهُ ضِحْكاً. كُلُّ مَنْ يَسْمَعُ يَضْحَكُ لِي». 7وَقَالَتْ: «مَنْ قَالَ لإِبْرَاهِيمَ: سَارَةُ تُرْضِعُ3 بَنِينَ حَتَّى وَلَدْتُ ابْناً فِي شَيْخُوخَتِهِ!»8فَكَبِرَ الْوَلَدُ وَفُطِمَ4. وَصَنَعَ إِبْرَاهِيمُ وَلِيمَةً عَظِيمَةً يَوْمَ فِطَامِ إِسْحَاقَ.

9- ب- غلا 22:4-23.

10- ت- غلا 18:3، 30:4.

12- ث- رو 7:9.

الجارية وابنُها يُطرَدَانِ خارِجاً (غلا 21:4-31)

9وَرَأَتْ سَارَةُ5،ب ابْنَ هَاجَرَ الْمِصْرِيَّةِ الَّذِي وَلَدَتْهُ لإِبْرَاهِيمَ يَمْزَحُ 10فَقَالَتْ لإِبْرَاهِيمَ: «اطْرُدْت هَذِهِ الْجَارِيَةَ وَابْنَهَا لأَنَّ ابْنَ هَذِهِ الْجَارِيَةِ لاَ يَرِثُ مَعَ ابْنِي إِسْحَاقَ». 11فَقَبُحَ الْكَلاَمُ جِدّاً فِي عَيْنَيْ إِبْرَاهِيمَ لِسَبَبِ ابْنِهِ. 12فَقَالَ اللهُ لإِبْرَاهِيمَ: «لاَ يَقْبُحُ فِي عَيْنَيْكَ مِنْ أَجْلِ الْغُلاَمِ وَمِنْ أَجْلِ جَارِيَتِكَ. فِي كُلِّ مَا تَقُولُ لَكَ سَارَةُ اسْمَعْ لِقَوْلِهَا لأَنَّهُ بِإِسْحَاقَث يُدْعَى لَكَ نَسْلٌ. 13وَابْنُ الْجَارِيَةِ أَيْضاً سَأَجْعَلُهُ أُمَّةً لأَنَّهُ نَسْلُكَ». 14فَبَكَّرَ إِبْرَاهِيمُ صَبَاحاً وَأَخَذَ خُبْزاً وَقِرْبَةَ مَاءٍ وَأَعْطَاهُمَا لِهَاجَرَ وَاضِعاً إِيَّاهُمَا عَلَى كَتِفِهَا وَالْوَلَدَ وَصَرَفَهَا. فَمَضَتْ وَتَاهَتْ فِي بَرِّيَّةِ بِئْرِ سَبْعٍ. 15وَلَمَّا فَرَغَ الْمَاءُ مِنَ الْقِرْبَةِ طَرَحَتِ الْوَلَدَ تَحْتَ إِحْدَى الأَشْجَارِ 16وَمَضَتْ وَجَلَسَتْ مُقَابِلَهُ بَعِيداً نَحْوَ رَمْيَةِ قَوْسٍ لأَنَّهَا قَالَتْ: «لاَ أَنْظُرُ مَوْتَ الْوَلَدِ». فَجَلَسَتْ مُقَابِلَهُ وَرَفَعَتْ صَوْتَهَا وَبَكَتْ. 17فَسَمِعَ اللهُ صَوْتَ الْغُلاَمِ.

17- ج- ملاك الرب. قض 1:2 ملاحظة.

19- ح- عد 31:22؛ 2مل 17:6؛ لو 31:24.

22- خ- إش 10:8.

23- د- يش 12:2؛ 1صم 21:24.

وَنَادَى مَلاَكُج اللهِ هَاجَرَ مِنَ السَّمَاءِ وَقَالَ لَهَا: «مَا لَكِ يَا هَاجَرُ؟ لاَ تَخَافِي لأَنَّ اللهَ قَدْ سَمِعَ لِصَوْتِ الْغُلاَمِ حَيْثُ هُوَ. 18قُومِي احْمِلِي الْغُلاَمَ وَشُدِّي يَدَكِ بِهِ لأَنِّي سَأَجْعَلُهُ أُمَّةً عَظِيمَةً». 19وَفَتَحَح اللهُ عَيْنَيْهَا فَأَبْصَرَتْ بِئْرَ مَاءٍ فَذَهَبَتْ وَمَلَأَتِ الْقِرْبَةَ مَاءً وَسَقَتِ الْغُلاَمَ. 20وَكَانَ اللهُ مَعَ6 الْغُلاَمِ فَكَبِرَ وَسَكَنَ فِي الْبَرِّيَّةِ وَكَانَ يَنْمُو رَامِيَ قَوْسٍ. 21وَسَكَنَ فِي بَرِّيَّةِ فَارَانَ. وَأَخَذَتْ لَهُ أُمُّهُ زَوْجَةً مِنْ أَرْضِ مِصْرَ. 22وَحَدَثَ فِي ذَلِكَ الزَّمَانِ أَنَّ أَبِيمَالِكَ7 وَفِيكُولَ رَئِيسَ جَيْشِهِ قَالاَ لإِبْرَاهِيمَ: «اللهُخ مَعَكَ فِي كُلِّ مَا أَنْتَ صَانِعٌ. 23فَالآنَ احْلِفْد لِي بِاللهِ هَهُنَا أَنَّكَ لاَ تَغْدُرُ بِي وَلاَ بِنَسْلِي وَذُرِّيَّتِي. كَالْمَعْرُوفِ الَّذِي صَنَعْتُ إِلَيْكَ تَصْنَعُ إِلَيَّ وَإِلَى الأَرْضِ الَّتِي تَغَرَّبْتَ فِيهَا».24فَقَالَ إِبْرَاهِيمُ: «أَنَا أَحْلِفُ». 25وَعَاتَبَ8 إِبْرَاهِيمُ أَبِيمَالِكَ لِسَبَبِ بِئْرِ الْمَاءِ الَّتِي اغْتَصَبَهَا عَبِيدُ أَبِيمَالِكَ. 26فَقَالَ أَبِيمَالِكُ: «لَمْ أَعْلَمْ مَنْ فَعَلَ هَذَا الأَمْرَ. أَنْتَ لَمْ تُخْبِرْنِي وَلاَ أَنَا سَمِعْتُ سِوَى الْيَوْمِ». 27فَأَخَذَ إِبْرَاهِيمُ غَنَماً وَبَقَراً وَأَعْطَى أَبِيمَالِكَ فَقَطَعَا كِلاَهُمَا مِيثَاقاً.

33- أ- تك 4:13، 25:26؛ خر 18:15؛ تث 4:32؛ مز 2:90، 2:93؛ إش 28:40؛ إر 10:10؛ حب 12:1؛ عب 8:13.

28وَأَقَامَ إِبْرَاهِيمُ سَبْعَ نِعَاجٍ مِنَ الْغَنَمِ وَحْدَهَا. 29فَقَالَ أَبِيمَالِكُ لإِبْرَاهِيمَ: «مَا هِيَ هَذِهِ السَّبْعُ النِّعَاجِ الَّتِي أَقَمْتَهَا وَحْدَهَا؟» 30فَقَالَ: «إِنَّكَ سَبْعَ نِعَاجٍ تَأْخُذُ مِنْ يَدِي لِكَيْ تَكُونَ لِي شَهَادَةً بِأَنِّي حَفَرْتُ هَذِهِ الْبِئْرَ». 31لِذَلِكَ دَعَا ذَلِكَ الْمَوْضِعَ بِئْرَ سَبْعٍ. لأَنَّهُمَا هُنَاكَ حَلَفَا كِلاَهُمَا. 32فَقَطَعَا مِيثَاقاً فِي بِئْرِ سَبْعٍ. ثُمَّ قَامَ أَبِيمَالِكُ وَفِيكُولُ رَئِيسُ جَيْشِهِ وَرَجَعَا إِلَى أَرْضِ الْفَلَسْطِينِيِّينَ. 33وَغَرَسَ إِبْرَاهِيمُ أَثْلاً فِي بِئْرِ سَبْعٍ وَدَعَا هُنَاكَ بِاسْمِ الرَّبِّ «الإِلَهِ السَّرْمَدِيِّ9». 34وَتَغَرَّبَ إِبْرَاهِيمُ فِي أَرْضِ الْفَلَسْطِينِيِّينَ أَيَّاماً كَثِيرَةً.

المراجع

1 (3:21)- اسحق يَرمُزُ لأربعَةِ أُمُور: (1) للكنيسة التي هي مُكَوَّنَة من النَّسلِ الرُّوحِيّ لإبراهيم (غلا 28:4). (2) للمسيحِ الابن المُطِيع "حتى الموت" (تك 1:22-10؛ في 5:2-8). (3) للمَسِيح عَريس العَرُوس المَدعُوَّة (قارن تك 24 أنظر مت 18:16 ملاحظة). (4) للطبيعة الجديدة للمؤمن المولود حسب الروح (غلا 29:4).

2 (4:21)- إبراهيمُ في ِطاعتِهِ لِطَقسِ الخِتان، أَنعَمَ على اسحق بالمواعيد المُعطاة لهُ من الله.

3 (7:21)- إستَعادَ جسدُ سارَة شبابَهُ، ليسَ فقط للإنجاب بل وأيضا للإرضاع.

4 (8:21)- فُطِمَ إسحقُ في سنتِهِ الثانِيَةِ أو الثالثة كما كان مألوفاً.

5 (9:21)- سارة رمزٌ عن النعمة، "الحُرَّة"، "أورشليم العليا" (قارن تك 15:17-19؛ غلا 22:4-31).

6 (20:21)- السبب والثمر. "كانَ اللهُ معهُ" "فكَبُرَ".

7 (22:21)- مع أنَّ أبيمالك كانَ متفوِّقاً عسكرياً وسياسياً لَكِنَّهُ اعترفَ بحماية الله لإبراهيم وشاءَ أن يبنيَ صداقة معه. هذه نعمة للمؤمن.

8 (25:21)- استغلَّ إبراهيمُ هذه المُجَامَلة ليَذكُرَ مَوضُوعَ البئر الذي كان قد اغتصبَهُ عَبِيدُ أبيمالك،. يحقُّ للمُؤمِن ان يطالب بحقه.

9 (33:21)-  يستعمل هذا التعبير"الإله السرمدي" في الكِتابِ المُقَدَّس للإشارة الى (i) الاشيَاء المَخفِيَّة أو المَكتُومَة (لا 5: 2- مَخفِيّ. 2 مل 4: 27- مَكتُوم. مَز 10: 1 – مَخفِيّ؛(ii)  لِفَترَةٍ غَير مَحدُودَة منَ الزَّمَن أو الجِيل (لا 25: 32 – مُؤَبَّد. يَش 24: 2 – مُنذُ الدَّهر). لِهذا فإنَّ التَّعبِيرِ يُستخدم للدلالة علىِ ديمُومَةِ الله الأبَدِيَّة (مَز 90: 2∙ أُنظُر تَك 1: 26 مُلاحَظَة). تمَزِجُ الفِكرَتانِ الأشيَاء المُخفَاة و الفترة غَير المَحدُودة. الفِكرَتانِ مُتَشابِكَتانِ معَ عَقيدَةِ العُهُود أو الأجيَال. إنَّها مِن "أسرارِ" الله (مت 13: 11. أف 1: 9 -10؛ 3: 2- 6). لِذلكَ، "الإلهُ السَّرمَدِي" هُوَ ذلكَ الإسمُ للأُلُوهِيَّة، الذي بِمُقتَضاهُ جَزَّأَت حِكمَةُ اللهِ كُلَّ الزَّمَن والأبَدِيَّة إلى "سِرّ" الأزمِنَة أو العُهُود المُتَعاقِبَة. هُوَ لَيسَ مُجَرَّد الإلَه الأبَدِي، بل وأيضاً إله الأشيَاء الأبَدِيَّة. للمُلاحَظاتِ على الأسماءِ الأُخرى للأُلُوهِيَّة، أُنظُرْ: تك 1: 1؛ 14: 18؛ 15: 2؛ 17: 1؛ خر 34: 6؛ 1 صَم 1: 3؛ ملا 3: 18.

  • عدد الزيارات: 3054