Skip to main content

الأصحاح الأول

إعَادَةُ سَرْد تارِيخ إسرَائِيل بَعدَ الخُرُوج، مع تَلقِين الدُّرُوس والعِبرّ. 1-4

1- أ- إسرائيل. رو 26:11 ملاحظة.

2- ب- خر 12،1:3؛ 6:17.

2- ت- تك 3:32.

2- ث- تث 23:9.

3- ج- أنظر لا 2:23 ملاحظة.

3- ح- تث 1:4-2.

4- خ- نح 22:9.

4- د- يش 12:13.

4- ذ- يش 4:12.

6- ر- خر 2:19.

6- ز- قارن تك 3:31.

7- س- تث 24:11.

10- ش- قارن خر 13:32؛ تث 7:7.

مُوسَى يَستَذكِرُ فشَلَ إسرَائِيل فِي قادش بَرنِيع (عد 26)

1هَذَا هُوَ الكَلامُ الذِي كَلمَ بِهِ مُوسَى جَمِيعَ إِسْرَائِيلأ فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ فِي البَرِّيَّةِ فِي العَرَبَةِ1 قُبَالةَ سُوفٍَ بَيْنَ فَارَانَ وَتُوفَل وَلابَانَ وَحَضَيْرُوتَ وَذِي ذَهَبٍ. 2أَحَدَ عَشَرَ يَوْماً مِنْ حُورِيبَ2،ب عَلى طَرِيقِ جَبَلِ سَعِيرَت إِلى قَادِشَ بَرْنِيعَث. 3فَفِي السَّنَةِ الأَرْبَعِينَ فِي الشَّهْرِ الحَادِي عَشَرَج فِي الأَوَّلِ مِنَ الشَّهْرِ كَلمَ مُوسَى بَنِي إِسْرَائِيل حَسَبَح كُلِّ مَا أَوْصَاهُ الرَّبُّ إِليْهِمْ. 4بَعْدَ مَا ضَرَبَخ سِيحُونَ مَلِكَ الأَمُورِيِّينَ السَّاكِنَ فِي حَشْبُونَ وَعُوجَد مَلِكَ بَاشَانَ السَّاكِنَ فِي عَشْتَارُوثَذ فِي إِذْرَعِي. 5فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ فِي أَرْضِ مُوآبَ ابْتَدَأَ مُوسَى يَشْرَحُ هَذِهِ الشَّرِيعَةَ قَائِلاً: 6«اَلرَّبُّ إِلهُنَا كَلمَنَا فِي حُورِيبَر قَائِلاً: كَفَاكُمْ قُعُودٌز فِي هَذَا الجَبَلِ! 7تَحَوَّلُوا وَارْتَحِلُوا وَادْخُلُوا جَبَلس الأَمُورِيِّينَ وَكُل مَا يَلِيهِ مِنَ العَرَبَةِ وَالجَبَلِ وَالسَّهْلِ وَالجَنُوبِ وَسَاحِلِ البَحْرِ أَرْضَ الكَنْعَانِيِّ وَلُبْنَانَ إِلى النَّهْرِ الكَبِيرِ نَهْرِ الفُرَاتِ. 8اُنْظُرْ قَدْ جَعَلتُ أَمَامَكُمُ الأَرْضَ. ادْخُلُوا وَتَمَلكُوا الأَرْضَ التِي أَقْسَمَ الرَّبُّ لآِبَائِكُمْ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ أَنْ يُعْطِيَهَا لهُمْ وَلِنَسْلِهِمْ مِنْ بَعْدِهِمْ. 9وَكَلمْتُكُمْ فِي ذَلِكَ الوَقْتِ قَائِلاً: لا أَقْدِرُ وَحْدِي أَنْ أَحْمِلكُمْ. 10اَلرَّبُّ إِلهُكُمْ قَدْ كَثَّرَكُمْش. وَهُوَذَا أَنْتُمُ3 اليَوْمَ كَنُجُومِ السَّمَاءِ فِي الكَثْرَةِ. 11الرَّبُّ إِلهُ آبَائِكُمْ يَزِيدُ عَليْكُمْ مِثْلكُمْ أَلفَ مَرَّةٍ وَيُبَارِكُكُمْ كَمَا كَلمَكُمْ. 12كَيْفَ أَحْمِلُ وَحْدِي ثِقْلكُمْ وَحِمْلكُمْ وَخُصُومَتَكُمْ؟ 13هَاتُوا4 مِنْ أَسْبَاطِكُمْ رِجَالاً حُكَمَاءَ وَعُقَلاءَ وَمَعْرُوفِينَ فَأَجْعَلُهُمْ رُؤُوسَكُمْ. 14فَأَجَبْتُمُونِي: حَسَنٌ الأَمْرُ


17- أ- لا تتحَيَّزُوا. لا 15:19؛ يُو 1:2. قَارِنْ 1صم 7:16.

23- ب- عد 2:13.

24- ت- عد 22:13-24

25- ث- عد 27:13.

26- ج- عد 1:14-4.

28- ح- عد 31،28:13-33؛ تث 1:9-2.

30- خ- خر 14:14.

35- د- عد 22:14-23؛ مز 10:95-11.

36- ذ- عد 11:32-12.

الذِي تَكَلمْتَ بِهِ أَنْ يُعْمَل. 15فَأَخَذْتُ رُؤُوسَ أَسْبَاطِكُمْ رِجَالاً حُكَمَاءَ وَمَعْرُوفِينَ وَجَعَلتُهُمْ رُؤُوساً عَليْكُمْ رُؤَسَاءَ أُلُوفٍ وَرُؤَسَاءَ مِئَاتٍ وَرُؤَسَاءَ خَمَاسِينَ وَرُؤَسَاءَ عَشَرَاتٍ وَعُرَفَاءَ لأَسْبَاطِكُمْ. 16وَأَمَرْتُ قُضَاتَكُمْ فِي ذَلِكَ الوَقْتِ قَائِلاً: اسْمَعُوا بَيْنَ إِخْوَتِكُمْ وَاقْضُوا بِالحَقِّ بَيْنَ الإِنْسَانِ وَأَخِيهِ وَنَزِيلِهِ. 17لا تَنْظُرُواأ إِلى الوُجُوهِ فِي القَضَاءِ. لِلصَّغِيرِ كَالكَبِيرِ تَسْمَعُونَ. لا تَهَابُوا وَجْهَ إِنْسَانٍ لأَنَّ القَضَاءَ لِلهِ. وَالأَمْرُ الذِي يَعْسُرُ عَليْكُمْ تُقَدِّمُونَهُ إِليَّ لأَسْمَعَهُ. 18وَأَمَرْتُكُمْ فِي ذَلِكَ الوَقْتِ بِكُلِّ الأُمُورِ التِي تَعْمَلُونَهَا. 19«ثُمَّ ارْتَحَلنَا مِنْ حُورِيبَ وَسَلكْنَا كُل ذَلِكَ القَفْرِ العَظِيمِ المَخُوفِ الذِي رَأَيْتُمْ فِي طَرِيقِ جَبَلِ الأَمُورِيِّينَ كَمَا أَمَرَنَا الرَّبُّ إِلهُنَا. وَجِئْنَا إِلى قَادِشَ بَرْنِيعَ. 20فَقُلتُ لكُمْ: قَدْ جِئْتُمْ إِلى جَبَلِ الأَمُورِيِّينَ الذِي أَعْطَانَا الرَّبُّ إِلهُنَا. 21اُنْظُرْ. قَدْ جَعَل الرَّبُّ إِلهُكَ الأَرْضَ أَمَامَكَ. اصْعَدْ تَمَلكْ كَمَا كَلمَكَ الرَّبُّ إِلهُ آبَائِكَ! لا تَخَفْ وَلا تَرْتَعِبْ! 22فَتَقَدَّمْتُمْ إِليَّ جَمِيعُكُمْ وَقُلتُمْ: دَعْنَا نُرْسِل رِجَالاً قُدَّامَنَا لِيَتَجَسَّسُوا لنَا الأَرْضَ وَيَرُدُّوا إِليْنَا خَبَراً عَنِ الطَّرِيقِ التِي نَصْعَدُ فِيهَا وَالمُدُنِ التِي نَأْتِي إِليْهَا. 23فَحَسُنَ الكَلامُ لدَيَّ فَأَخَذْتُب مِنْكُمُ اثْنَيْ عَشَرَ رَجُلاً. رَجُلاً وَاحِداً مِنْ كُلِّ سِبْطٍ. 24فَانْصَرَفُوات وَصَعِدُوا إِلى الجَبَلِ وَأَتُوا إِلى وَادِي أَشْكُول وَتَجَسَّسُوهُ 25وَأَخَذُوا فِي أَيْدِيهِمْ مِنْ أَثْمَارِ الأَرْضِ وَنَزَلُوا بِهِ إِليْنَا وَرَدُّوا لنَا خَبَراً وَقَالُوا: جَيِّدَةٌث هِيَ الأَرْضُ التِي أَعْطَانَا الرَّبُّ إِلهُنَا. 26«لكِنَّكُمْج لمْ تَشَاءُوا أَنْ تَصْعَدُوا وَعَصَيْتُمْ قَوْل الرَّبِّ إِلهِكُمْ 27وَتَمَرْمَرْتُمْ فِي خِيَامِكُمْ وَقُلتُمُ: الرَّبُّ بِسَبَبِ بُغْضَتِهِ لنَا قَدْ أَخْرَجَنَا مِنْ أَرْضِ مِصْرَ لِيَدْفَعَنَا إِلى أَيْدِي الأَمُورِيِّينَ لِيُهْلِكَنَا. 28إِلى أَيْنَ نَحْنُ صَاعِدُونَ؟ قَدْ أَذَابَ إِخْوَتُنَا قُلُوبَنَا قَائِلِينَ: شَعْبٌح أَعْظَمُ وَأَطْوَلُ مِنَّا. مُدُنٌ عَظِيمَةٌ مُحَصَّنَةٌ إِلى السَّمَاءِ وَأَيْضاً قَدْ رَأَيْنَا بَنِي عَنَاقَ هُنَاكَ. 29فَقُلتُ لكُمْ: لا تَرْهَبُوا وَلا تَخَافُوا مِنْهُمُ! 30الرَّبُّ إِلهُكُمُ السَّائِرُ أَمَامَكُمْ هُوَخ يُحَارِبُ عَنْكُمْ حَسَبَ كُلِّ مَا فَعَل مَعَكُمْ فِي مِصْرَ أَمَامَ أَعْيُنِكُمْ 31وَفِي البَرِّيَّةِ حَيْثُ رَأَيْتَ كَيْفَ حَمَلكَ الرَّبُّ إِلهُكَ كَمَا يَحْمِلُ الإِنْسَانُ ابْنَهُ فِي كُلِّ الطَّرِيقِ التِي سَلكْتُمُوهَا حَتَّى جِئْتُمْ إِلى هَذَا المَكَانِ. 32وَلكِنْ فِي هَذَا الأَمْرِ لسْتُمْ وَاثِقِينَ بِالرَّبِّ إِلهِكُمُ 33السَّائِرِ أَمَامَكُمْ فِي الطَّرِيقِ لِيَلتَمِسَ لكُمْ مَكَاناً لِنُزُولِكُمْ فِي نَارٍ ليْلاً لِيُرِيَكُمُ الطَّرِيقَ التِي تَسِيرُونَ فِيهَا وَفِي سَحَابٍ نَهَاراً. 34وَسَمِعَ الرَّبُّ صَوْتَ كَلامِكُمْ فَسَخِطَ وَأَقْسَمَ قَائِلاً: 35لنْد يَرَى إِنْسَانٌ مِنْ هَؤُلاءِ النَّاسِ مِنْ هَذَا الجِيلِ الشِّرِّيرِ الأَرْضَ الجَيِّدَةَ التِي أَقْسَمْتُ أَنْ أُعْطِيَهَا لآِبَائِكُمْ 36مَا عَدَا كَالِبَ بْنَ يَفُنَّةَ. هُوَ يَرَاهَا وَلهُ أُعْطِي الأَرْضَ التِي وَطِئَهَا وَلِبَنِيهِ لأَنَّهُ قَدِ اتَّبَعَ الرَّبَّ تَمَاماًذ.

38- أ- عد 30:14.

38- ب- تث 23،7:31.

37وَعَليَّ5 أَيْضاً غَضِبَ الرَّبُّ بِسَبَبِكُمْ قَائِلاً: وَأَنْتَ أَيْضاً لا تَدْخُلُ إِلى هُنَاكَ. 38يَشُوعُأ بْنُ نُونَ الوَاقِفُ أَمَامَكَ هُوَ يَدْخُلُ إِلى هُنَاكَ. شَدِّدْهُب لأَنَّهُ هُوَ يَقْسِمُهَا لإسْرَائِيل. 39وَأَمَّا أَطْفَالُكُمُ الذِينَ قُلتُمْ يَكُونُونَ غَنِيمَةً وَبَنُوكُمُ الذِينَ لمْ يَعْرِفُوا اليَوْمَ الخَيْرَ وَالشَّرَّ فَهُمْ يَدْخُلُونَ إِلى هُنَاكَ وَلهُمْ أُعْطِيهَا وَهُمْ يَمْلِكُونَهَا. 40وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَحَوَّلُوا وَارْتَحِلُوا إِلى البَرِّيَّةِ عَلى طَرِيقِ بَحْرِ سُوفٍَ. 41«فَأَجَبْتُمْ: قَدْ أَخْطَأْنَا إِلى الرَّبِّ. نَحْنُ نَصْعَدُ وَنُحَارِبُ حَسَبَ كُلِّ مَا أَمَرَنَا الرَّبُّ إِلهُنَا. وَتَنَطَّقْتُمْ كُلُّ وَاحِدٍ بِعُدَّةِ حَرْبِهِ وَاسْتَخْفَفْتُمُ الصُّعُودَ إِلى الجَبَلِ. 42فَقَال الرَّبُّ لِي: قُل لهُمْ لا تَصْعَدُوا وَلا تُحَارِبُوا لأَنِّي لسْتُ فِي وَسَطِكُمْ لِئَلا تَنْكَسِرُوا أَمَامَ أَعْدَائِكُمْ. 43فَكَلمْتُكُمْ وَلمْ تَسْمَعُوا بَل عَصَيْتُمْ قَوْل الرَّبِّ وَطَغَيْتُمْ وَصَعِدْتُمْ إِلى الجَبَلِ. 44فَخَرَجَ الأَمُورِيُّونَ السَّاكِنُونَ فِي ذَلِكَ الجَبَلِ لِلِقَائِكُمْ وَطَرَدُوكُمْ كَمَا يَفْعَلُ النَّحْلُ وَكَسَرُوكُمْ فِي سَعِيرَ إِلى حُرْمَةَ. 45فَرَجَعْتُمْ وَبَكَيْتُمْ أَمَامَ الرَّبِّ وَلمْ يَسْمَعِ الرَّبُّ لِصَوْتِكُمْ وَلا أَصْغَى إِليْكُمْ. 46وَقَعَدْتُمْ فِي قَادِشَ أَيَّاماً كَثِيرَةً كَالأَيَّامِ التِي قَعَدْتُمْ فِيهَا».

المراجع

1 (1:1)- "عَرَبَة" (عَادَةً تُتَرجَمُ سَهلاً أو بَادِيَة أو بَرِّيَّة أو صَحرَاء، كما جاءَ في تث 30:11؛ إش 9:33؛ عا 14:6؛ حز8:47). عِندَمَا تُستَخدمُ مَع "الـ" التَّعريف فإنَّهَا تُشِيرُ إلى الوَادِي الذِي يَجرِي مِن بَحرِ الجَلِيل إلى خَلِيجِ العَقَبة؛ ولا يزال اسمُ المِنطَقَة المُمتَدَّة جنوبي البحر الميت حتَّى يَومِنا الحاضِر: "وادِي العَرَبَة".

2 (2:1) – حُورِيب إسمٌ آخَر لِجَبَلِ سِينَاء (خُر12،1:3. قارن خر 1:19). و قادَش بَرنِيع هُوَ المَكانُ حَيثُ رَفضَ إسرَائِيلُ أن يُؤمِنَ بأن اللهِ قادرٌ على إدخَالِه كَنعَان مِنَ الجنُوب، ويَقعُ عَلى بُعدِ 80 كم جَنُوبِي غَربي بِئر سَبْع. هُنا نَجِدُ أمَّةَ إسرَائِيلُ بَعدَ 38 سَنَة، واقِفَةً عَلى الجَبهَةِ الشَّرقِيَّة لِكنعَان.

3 (10:1) – تُحَدِّدُ هَذهِ الكَلِمَاتُ التَّتِمَّةَ الغَنِيَّة لأحَدِى بُنُودِ المِيثاقِ الإبراهِيمِيّ الأسَاسِيًّة: نَسل كثِير جِدًّا. مُهِمٌّ جِدًّا لِفهمِ سِفرِ التَّثنية الاقتناعُ بأنَّهُ "كِتابُ عَهْد"، والأسلُوبُ المُعتَمَدُ فِيهِ هُوَ التذكِيرُ بالمِيثاقِ والحَضُّ بإقنَاعٍ لِكَي يَكونَ بَنُو هَذا المِيثاقِ العِبرَانِيُّون أوفِيَاءَ لَه.

4 (13:1) – مِن أسبَاطِكُم + رِجَالاً + حُكَمَاء+ عُقَلاء + مَعرُوفِين = رُؤُوس ألُوفٍ + رُؤُوس مِئات + رُؤُوس خَمَاسِين + رُؤُوس عَشَرَات + عُرَفاء (تث 15:1).

5 (37:1) – مَعَ أنَّ مُوسَى مُنِعَ بَعدَ 38 سَنةً مِن دُخُولِ الأرضِ مِثل إسرَائِيلِيِّي قادَش، فإنَّ الأسبَابَ كانت نَفسَها – عَدَم إيمَان (قارِن تث 32:1 مع عد 12:20∙أيضاً تث 1: 21-23 مع تث 4: 21 ).

  • عدد الزيارات: 2313