Skip to main content

المُقدِّمَة

هذه دراسَةٌ جَميلةٌ وشيِّقَةٌ لِسفرِ رُؤيا يوحنا اللَّاهُوتِيّ التي كنتُ قد قُمتُ عِدَّةَ مَرَّاتٍ في السَّابِق بتدريسِها بشكلٍ مُبَسَّط؛ وقد كانت سَببَ خلاص نفوس وبَرَكَةٍ روحيَّةٍ لي أنا أولاً ولكثيرينَ من الأشخاصِ المؤمنين أيضًا. هذه المَرَّة سأُحاوِلُ أَنْ أغوصَ في السفر بِعُمقٍ أكثر وأُوَسِّعْ للتبسيط وفتحِ المجالِ الإستيعاب الجيد والفهم الهَيِّن. 

لا نقدر ان نتجاهل ان سِفرُ الرُّؤيَا هُو كِتابُ نُبؤاتٍ صعبة، فلذلك يستوجِبُ تواجُدَ ثلاثةِ عناصرَ أساسيَّة في شرحِها:

۱- أوَّلاً التَّسَلسُلُ المَنطِقِيّ، إذ يجبُ أن تكونَ المواضيعُ مترابطة. 

۲- ثانيًا وضوحُ النَّصّ، إذ يجبُ أن تكونَ الصُّورَةُ مُفَسَّرَةً في إطارِها الصَّحِيحِ والشَّامِل. 

۳- ثالثًا بَسَاطَة في التَّفسِير، لِكَي يَقدِرَ أيُّ مُؤمِنٍ أَنْ يَفهَمَ النَصّْ ويَستَوعِبَ فَحواهُ ويَتَبَارَكَ بِهِ. 

مُجمَلُ سِفرِ رُؤيا يوحنا يحتوي على مفاهيمَ لاهُوتيَّةٍ صَعبَةٍ كانَتْ قدِ ابتَدَأَتْ في سِفرِ التَّكوين ثُمَّ انتَهَتْ فِيهِ. مَثَلاً:

في تَكوين خَلقِ الأَرضِ والبَحر
في رُؤيا زَوَالِ هَذهِ الأرضِ والبَحر 

في تكوين نَجِدُ خَلْقَ الشمسِ والقَمَر
في رُؤيا زَوال الشَّمسِ والقَمَر 

في تَكوين تَجرِي أَربَعَةُ أَنهَارٍ لبركةِ الأَرض
في رُؤيا نَهرٌ جَديدٌ يَنبعُ مِن عَرشِ اللهِ لِبَرَكَةِ الأَرضِ الجَدِيدَة 

في تكوين عِصيَانُ إبلِيس
فِي رُؤيا القَضَاء عَلى إبلِيس 

فِي تَكوين دُخُولُ الخَطِيَّةِ واللَّعنَةِ والمَوت
فِي رُؤيا إنتهاءُ الخطية واللعنة والموت 

في تكوين كَرُوبٌ لِحِرَاسَةِ جَنَّةِ عَدَن
في رُؤيا أَربَعة كَرُوبِيم لِحِرَاسَةِ عَرشِ الله 

فِي تَكوِين،الإنسَانُ مَطرودٌ مِنَ الفِردَوس
فِي رُؤيا الإنسَانُ يَقطُنُ في الفِردَوسِ إلى الأَبَد 

في تَكوين شَجَرَةُ الحَياةِ مَمنُوعَةٌ
في رُؤيَا شَجَرَةُ الحَيَاةِ مُحَلَّلَةٌ ومُبَارَكَة 

في تكوين نمرود، رَمزُ المَسِيح الكَذَّاب، يُؤسِّسُ بابل
في رُؤيا يسوع، المَسِيح الحَقّ، يُدَمِّرُ بابل 

في تكوين قوسُ القُزَحِ في السَّمَاء عَلامَةٌ
في رُؤيا قوسُ القُزَحِ حَولَ عَرشِ اللهِ السَّمَاوِي 

في تكوين زواجُ آدَمَ الأَوَّل
في رُؤيا زواجُ آدَمَ الأَخِير 

في تكوين العَرُوسُ جَسَدِيَّة
في رُؤيا العَرُوسُ روحيَّة 

في تكوين العَرُوسُ هي حَوَّاء
في رُؤيا العَرُوسُ هي الكنيسة 

أمامَنَا ثلاثُ مَحَطَّاتٍ مُستقبَلِيَّةٍ تُعَالِجُهَا نُّبؤاتُ سِفر الرُؤيا:

۱- أَوَّلُ مَحطَّةٍ هي صُعودُ الكنيسةِ الحَقيقيَّةِ إلى السَّمَاءِ في"الإختِطَاف"، حيث "الأَمْوَاتُ فِي المَسِيح سَيَقُومُونَ أَوَّلاً. ثُمَّ نَحْنُ الأَحْيَاءَ الْبَاقِينَ سَنُخْطَفُ جَمِيعًا مَعَهُمْ فِي السُّحُبِ لِمُلاَقَاةِ الرَّبّ فِي الْهَوَاءِ وَهكَذَا نَكُونُ كُلَّ حِينٍ مَعَ الرَّبّ" (۱ تسالونيكي ٤: ۱٦-۱٧). "الإختِطَافُ" هُوَ "ظُهُورُ" الرَّبِّ يَسُوعَ في الهَواءِ لِسَحبِ الأَبرَار من الأَرضِ قبل بَدْءِ الضِّيقَة العَظِيمَة (٢ تيموثاوس ٤: ١). 

۲- ثاني مَحَطَّة هِيَ عَودَةُ الرَّبِّ يَسُوعَ وكُلِّ الأَبرَارِ، من آدم فصاعداً، إلى الأَرضِ "لِلحُكمِ الأَلفِيّ" أو "المَلَكُوت"؛ حِينَ يُؤَسِّسُ الرَّبُّ يسوعُ مَمْلَكَتَهُ على الأَرضِ لمُدَّةِ أَلف سَنَة: "فَعَاشُوا وَمَلَكُوا مَعَ المَسِيح أَلْفَ سَنَةٍ" (رُؤيا .۲: ٤). وَيَأْتِي الرَّبُّ إِلهِي وَجَمِيعُ الْقِدِّيسِينَ مَعَكَ. (زكريا ۱٤: ٥). 

"العَودَةُ" هِي عَلى مَرحَلَتَين، ظهور وملكوت ("ظُهُور+ "مَلَكُوت" = عَودَة): "أنَا أُنَاشِدكَ إِذًا أَمَامَ اللهِ وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ الْعَتِيدِ أَنْ يَدِينَ الأَحْيَاءَ وَالأَمْوَاتَ عِنْدَ ظُهُورِهِ وَمَلَكُوتِهِ" (٢ تيموثاوس  ٤ :۱).

     (i) الظُّهُور" أو "الإختِطَاف" 

    (ii) "المَلَكُوت" او "االحكم الالفي"  

۳- ثَالِثُ مَحَطَّةٍ هِيَ دُخُولُ "الأَبَديَّة": فِي نِهَايَةِ أَلفِ سَنَةٍ مِن ابتِدَاءِ الحُكمِ الأَلفِيّ، سيُطرَحُ في جَهنَّم النار: 

    (i) إبليس 

   (ii) المَسِيح الكَذَّاب 

   (iii) النبِيّ الكَذَّاب 

   (iv) المَلائِكَة الأَشرَار 

  (v) كل البَشَر الخُطَاة 

كُلُّهُم يَقُومُونَ لِلدَّينُونَةِ في آخِرِ الحُكمِ الأَلفِيّ، حَيثُ يُعذَّبُونَ إلى أَبَد الآبِدِين: "لاَ يَسْتَيْقِظُونَ حَتَّى لاَ تَبْقَى السَّمَاوَاتُ" (أيوب ١٤: ١٢) ؛ "وَكَثِيرُونَ مِنَ الرَّاقِدِينَ فِي تُرَابِ الأَرْضِ يَسْتَيْقِظُونَ، هؤُلاَءِ إِلَى الْحَيَاةِ الأَبَدِيَّةِ، وَهؤُلاَءِ إِلَى الْعَارِ لِلازْدِرَاءِ الأَبَدِيِّ" (دانيال ۱۲: ۲) ؛ وَقتَمَا "تَزُولُ السَّمَاوَاتُ بِضَجِيجٍ، وَتَنْحَلُّ الْعَنَاصِرُ مُحْتَرِقَةً، وَتَحْتَرِقُ الأرض وَالْمَصْنُوعَاتُ الَّتِي فِيهَا " (٢ بطرس ٣: ∙١)؛ "ثُمَّ رَأَيْتُ سَمَاءً جَدِيدَةً وَأرضًا جَدِيدَةً، لأَنَّ السَّمَاء الأولى وَالأرض الأولى مَضَتَا" (رُؤيا ٢۱: ١). رأى يُوحَنَّا "أُورُشَليمَ الْجَدِيدَةَ نَازِلَةً مِنَ السَّمَاء" (رُؤيا ٢۱: ٢). وقتئذٍ نَدخُلُ في الأَبَديَّة ونَحيَا في برٍّ وسَلامٍ وفَرَحٍ إلى أَبَد الآبِدِين: "لأنَّ الْخَرُوفَ الَّذِي فِي وَسَطِ الْعَرْشِ يَرْعَاهُمْ، وَيَقْتَادُهُمْ إلى يَنَابِيعِ مَاءٍ حَيَّةٍ"؛ "هُوَذَا مَسْكَنُ اللهِ مَعَ النَّاسِ، وَهُوَ سَيَسْكُنُ مَعَهُمْ" (رُؤيا ۷: ۱۷؛ ٢۱: ٣). 

كُلُّ سِفرِ الرُّؤيَا يَتَمَحْوَرُ حَولَ عَودَةِ الرَّبِّ يَسُوعَ في المَجد، إستِتْبَاعًا لِمَجِيئِهِ الأَوَّلِ المُتَواضِعِ حِينَ ذَهَبَ إلَى الصَّلِيبِ مِن أَجلِنا. لِذَلِكَ نَرَى ذِكرَ الخَرُوفِ المَذبُوحِ بَارِزًا في كُلِّ السِّفر: 

   (۱) في الأَصحَاحِ الأَوَّلِ هُوَ الحَمَلُ المُمَجَّد، إبن الله. 

   (۲) في الأَصحَاحَينِ الثاني والثالث هُوَ الحَمَلُ السَّائِرُ فِي وَسَطِ الكَنَائِسِ السَّبع والمُمسِكُ بِرُعَاةِ هَذِهِ الكَنَائِس بِذِرَاعِ يَمِينِه. 

  (٣) في الأَصحَاحِ الخَامِسِ يَنتَهِي التَّفتِيشُ عِندَمَا يَتَقدَّمُ يَسُوعُ، الخَرُوفُ المَذبُوح، لِيَفُكَّ خُتُومَ صُكُوكِ اللهِ السَّبعَة. 

  (٤) في الأَصحَاحِ السَّادِس هُوَ الخَرُوفُ الَّذِي يَفُكُّ أوَّلَ خَتمٍ مُبْدِئًا غَضَبَ اللهِ العَظِيمِ عَلى الأَرض. 

  (٥) في الأَصحَاحِ السَّابِعِ نَرَى أنَّ المَفدِيِّينَ قَد غَسَّلُوا ثِيَابَهُم وبيَّضُوهَا بِدَمِ        الخَرُوف. في الأَصحَاحِ الثَّانِي عَشَر نَرَى الأَبرَارَ يَغلِبُونَ إِبلِيسَ بِدَمِ الخَرُوفِ، دَمِ يَسُوعَ المَسفُوك على الصَّلِيب. 

  (٦) في الأَصحَاحِ الثَّالِثِ عَشَر نَرَى مُعظَمَ الجِنسِ البَشَرِيِّ مُستَعبَدِينَ لِلمَسِيحِ الكَذَّاب، لأنَّ أسمَاءَهُم لَيسَت مَكتُوبَةً مُنْذُ تَأْسِيسِ الْعَالَمِ فِي سِفْرِ حَيَاةِ الْخَرُوفِ الَّذِي ذُبِحَ. 

  (٧) في الأَصحَاحِ الرَّابِعِ عَشَر نَرَى الخَرُوفَ وَاقِفًا عَلَى جَبَلِ صِهْيَوْنَ. 

  (٨) في الأَصحَاحِ الخَامِس عَشَر نَرَى المَفدِيِّينَ وهُمْ يَتَرَنَّمُونَ َتَرْنِيمَةَ الْخَرُوفِ. 

  (۹) في الأَصحَاحِ السَّابِع عَشَر يَتَغَلَّبُ الخَرُوفُ عَلى المَسِيحِ الكَذَّابِ وأَعوَانِهِ لان: "الْخَرُوفُ يَغْلِبُهُمْ لأَنَّهُ رَبُّ الأَرْبَابِ وَمَلِكُ الْمُلُوكِ، وَالَّذِينَ مَعَهُ مَدْعُوُّونَ وَمُخْتَارُونَ وَمُؤْمِنُونَ"! 

       يَسُوعُ هو: 

        (۱) هَدَف 

       (٢) مِحوَر 

       (٣) مَصِير كُلِّ البَشَر الَّذِينَ يَتَكَوَّنُون مِن: 

             (i) الكَنِيسَة 

             (ii) إسرائيل 

            (iii) الأُمَم

   يَسُوعُ هُو السُّلطَان في كل الكتاب المقدس في كلا العهدين القديم والجديد في: 

        (۱) عَصرِ الكَنِيسَة 

        (۲) الإختِطَاف 

        (۳) الضِّيقَة العَظِيمَة

        (٤) الحُكم الأَلفِيّ 

        (٥) الأَبَديَّة الماضية والمستقبلة حيث عالم بلا نهاية 

   كل المجد لإسمه: يسوع المسيح إبن الله الحيّ!!!

   يَسُوعُ لَهُ أَوصَافٌ وأَسمَاءٌ كَثِيرَةٌ جِدًّا في هذا السِّفر، مِنهَا: 

         (۱) الشَّاهِدُ الأَمِين

         (۲) البِكْرُ مِنَ الأَموَات

         (۳) مَلِكُ المُلُوك

         (٤) رَبُّ الأَربَاب

         (٥) رَئِيسُ مُلُوكِ الأَرض

        (٦) الأَلِفُ واليَاء

        (۷) البِدَايَةُ والنِّهَايَة

        (۸) الكَائِنُ والذِي كَانَ والَّذِي يَأتِي

        (۹) الرَّبُّ القَادِرُ عَلى كُلِّ شَيءٍ

       (∙۱) إبنُ الإنسَان

      (۱۱) إبنُ اللهِ

      (۱۲) كَلِمَةُ اللهِ

      (۱۳) القُدُّوسُ الحَقُّ

      (۱٤) الصَّادِقُ

      (۱٥) بَدَاءَةُ خَلِيقَةِ اللهِ

      (۱٦) الخَرُوفُ المَذبُوحُ

      (۱۷) أَسَدُ سِبطِ يَهُوَّذَا

      (۱۸) أَصلُ دَاوُد

      (۱۹) مِفتَاحُ دَاوُد

      (∙۲) صَوتُهُ كَمِيَاهٍ كَثِيرَةٍ وكرعدِ عظيم

     (۲۱) وَجهُهُ كالشَّمسِ

     (۲۲) لَهُ سَبعَةُ أَروَاحِ اللهِ

     (۲۳) فَاحِصُ القُلوبِ والكِلَى

     (۲٤) يَفتَحُ ولا أَحَدَ يُغْلِقُ ويُغلِقُ ولا أَحَدَ يَفتَحُ

     (۲٥) لَهُ سَيفٌ خَارِجٌ مِن فَمِهِ

     (۲٦) العَرِيس

     (۲۷) يَعرِفُ أَعمَالَنَا

     (۲۸) إلَهُ الأَنبِيَاءِ القِدِّيسِينَ

     (۲۹) الدَّيَّانُ

     (·۳) كَوكَبُ الصُّبحِ المُنِير. 

العَدَدُ المِفتَاحُ لِسِفرِ رُؤيَا يُوحَنَّا اللاَّهُوتِيّ هُوَ: "قَدْ صَارَتْ مَمَالِكُ الْعَالَمِ لِرَبِّنَا وَمَسِيحِهِ، فَسَيَمْلِكُ إلى أَبَد الآبِدِين" (رُؤيا ١١: ١٥). 

يمكن تقسيم سفر الرؤيا كما يلي: 

 (I) تَتَحَدَّثُ أَلاصحَاحَاتُ وَاحِدٍ إلَى ثَلاَثةٍ عَن عَصرِ الكَنِيسَة.

(II) يصف الاصحاحين الرابع والخامس المشهد في السماء بعد صعود الكنيسة إليها.  

(III) يَتَحَدَّثُ الأَصحَاحُ السادس حَتَّى الأَصحَاحُ التَّاسِعُ عَشَر عَما سيحدث على الارض بعد إِرتِفَاعُ الكَنِيسَةِ إلى السَّمَاءِ؛ أَي عَنِ الضِّيقَةِ العَظِيمَةِ عَلى العَالَمِ حِينَمَا يَسكُبُ اللهُ غَضَبَهُ على العالم فِي: 

       (١) جَامَات 

       (٢) كُؤُوس 

       (٣) أَبوَاق 

     سيَنسَكِبُ سَخْطُ اللهِ على عوالم الأَشرَار، على: 

       (١) العَالَمِ السِّيَاسِيّ 

       (٢) العَالَم الدِّينِيّ 

       (٣) العَالَمِ الإقتِصَادِيّ 

       (٤) العَالَمِ العَسكَرِيّ 

(IV) يَشرَحُ الأَصحَاحُ العِشرُونَ حُكمَ المَسِيحِ لِمُدَّةِ أَلفِ سَنَةٍ، حِينَ يَكُونُ الشَّيطَانُ مُقَيَّدًا لِمُدَّةِ أَلف سَنَة. بَعدَهَا يُفَكُّ الشَّيطَانُ لِحَربٍ عُظمَى نهائية. حِينَئِذٍ يُبِيدُ الرَّبُّ يَسُوعُ إبلِيسَ إلى الأَبَد حِينَ يُلقِيهِ فِي جَهَنَّم النَّار؛ عِندَمَا يَظهَرُ عَرشُ اللهِ الأَبيَضِ العَظِيمِ فِي السَّمَاءِ لِدَينُونَةِ الأَشرَار.
(VI) نَرَى فِي الأَصحَاحَين وَاحِد وعِشرِين وإثنَين وعِشرِين دُخُولَ الأَبَديَّةِ الرَّائِعَةِ فِي أُورُشَلِيمَ السَّمَاوِيَّةِ فِي السَّمَاءِ الثَّالِثَةِ، عَرشِ اللهِ العَظِيم. 

جدول أحداث آخر الايام هو ما يلي:

    ۱- إختطاف الكنيسة

    ۲-  في السماء: كرسي المسيح لمكافأة الابرار وعروسه تهيء نفسها

    ۳- على الارض: ضيقة عظيمة لفترة ۷ سنوات

    ٤- يعود المسيح الى الارض والكنيسة العروس معه

    ٥- قتل المسيح المسيح الكذاب والنبي الكذاب وطرحهما في جهنم

    ٦- يبدأ ملكوت المسيح والسلام يعم الارض

    ۷- إبليس يُقيد لمدة ...۱ سنة

   ۸- عرس الخروف وعشاء عرس الخروف

   ۹- البشر الاحياء يتوالدون على الارض

  .۱- المسيح يرعى الامم بعصا من حديد

 ۱۱- يصل الحكم الالفي الى نهايته والشيطان يُحل والعالم يتمرد 

 ۱۲- الغزو الروسي وكل قوى الشرّْ

 ۱۳- القضاء على إبليس ةالخطية وطرحهما في جهنم

 ۱٤- عرش الله الابيض العظيم لدينونة الاشرار

 ۱٥- دخول الابدية

نُبُؤاتُ المُستَقبَلِ فِي سِفرِ الرُّؤيَا، قَد أَعلَمَنَا بِهَا الرَّبُّ يَسُوعُ، لِكَي تَكُونَ حَافِزًا لَنَا عَلَى أَمَانَةٍ أَكثَر فِي حَيَاةِ القَدَاسَةِ والتَّكرِيسِ وَالمُثَابَرَةِ فِي رِبحِ النُّفُوسِ، لأنَّهُ عَائِدٌ قَرِيبًا جِدًّا لِيُكَافِئَنا بِحَسَبِ أَمَانَتِنَا في ربح النفوس وإنقاذهم من دينونة جهنم: "لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ. ۱۷لأَنَّهُ لَمْ يُرْسِلِ اللهُ ابْنَهُ إِلَى الْعَالَمِ لِيَدِينَ الْعَالَمَ، بَلْ لِيَخْلُصَ بِهِ الْعَالَمُ" (يوحنا ۳: ۱٦-۱۷).

  • عدد الزيارات: 357